• Title: محال
  • Author: يوسف زيدان Youssef Ziedan
  • ISBN: 9789770930922
  • Page: 329
  • Format: Paperback
  • .

    • Free Read [Graphic Novels Book] ↠ محال - by يوسف زيدان Youssef Ziedan í
      329 يوسف زيدان Youssef Ziedan
    • thumbnail Title: Free Read [Graphic Novels Book] ↠ محال - by يوسف زيدان Youssef Ziedan í
      Posted by:يوسف زيدان Youssef Ziedan
      Published :2020-06-12T16:47:53+00:00

    About "يوسف زيدان Youssef Ziedan"

    1. يوسف زيدان Youssef Ziedan

      Youssef Ziedan 2001 .

    508 thoughts on “محال”

    1. 1- مكتوب في الغلاف الخلفي للرواية "تأسرنا الرواية بإيقاعها المتسارع" من رأيي أن تلك الرواية كانت مملة بشكل غير معقول، لدرجة أنني أنهيتها في أسبوع كامل !2- مكتوب في الغلاف الخلفي أيضًا "ولكن نظام حياته المسالم (المقصود البطل) والممل ينقلب رأسا على عقب بعد مقابلة مع أسامة بن لادن [...]


    2. إيه العك دا يا دكتور يوسف ؟أحد أسوأ ما قرأت في حياتي من روايات يخربيت كدابعيدًا عن الغلاف البوهيميى الى مصمم للرواية فأنا أحب أعرف مين هو العبقري الى كتب التعليق المذكورخلف الرواية--------البطل يعمل مرشد سياحي فى الأقصر وأسوان مع انه خلال الأحداث مراحش الأقصر غير مرة واحدة عشان [...]


    3. محالالرواية التي صدمت عالم الجودريدزأو هكذا يبدو ! ‏عندما قمت بتصفح المراجعات على الرواية فوجئت بعدد التقييمات الكارهة للرواية وكثرة ‏خيبات الأمل المتتالية ‏بل لقد وجدت عنوانا لواحدة من مناقشات الرواية "نادى خيبه امل قراء محال "!كده كتير بصراحة:D:::::::::::::: يثير استغرابي النق [...]


    4. ملحوظة هامة ارجو ارجو ارجو بشدة ومن كل قلبي بجدالله فعلا , محدش يقول ايه داالريفيو بيقول كدا ف مش قاريلالازم تقراء ممكن يطلع رايي عبارة عن كوز ذرهاو كيس جوافةارجوك كون رايك الشخصيلكانت فقطتحياتيمبدئيا انا مش قادر اصدق فيه سرد لللاحداثفيه سرد للاحداثاديني قولت:)فيه عيب بشع با [...]


    5. مَحال روايه إختلفت فى إسمها مع صديق لى هو مصر على أنها مٌحال أى مستحيل وأنا أقول أنها مَحال أى أماكن ومواضع وبلادأعتقد أن تصورى هو الاقرب من خلال قرائتى للروايه هذه الراوايه أكدت عندى أحد أهم مميزات يوسف زيدان وهى دقة وصفه للأماكن والاشخاص وكالعاده أحد أهم مميزات يوسف زيدان [...]


    6. كلما قرأت لزيدان ازداد اقتناعي أنه لا يصلح روائيًا بقدر ما يصلح كاتبًا للنثر الفني أو الفكري. الرواية فن صعب ولا يكفي أن يكون الكاتب ذا لغة جيدة (لا أعد لغة زيدان ممتازة ولا جيدة جدًا بل جيدة) أو يمتلك فكرة ما ليصبح روائيًا. وإذا أردنا الحيادية فلنعرض "روايات" زيدان على معيار مث [...]


    7. قرات رواية النبطى وبدات فيها ولماستطع النوم الا عندما اكملتهاوحدث نفس الشىء الغريب فتحت رواية محال ولم اكن انوى قراتها بل تصفحها فقط وقراتها فى وقت لاحقولكنى لم اصبر عن تكملتة صفحاتهاولكن للاسف البطل المتدين يخطا مع حبيبتهلااعرف لماذا هكذا دائما يشوهون رجال الدين ويرسمون [...]


    8. من السودان إلى مصر من مصر إلى الخليجمن الخليج إلى أوزباكستان من أوزباكستان إلى أفغانستان من أفغانستان إلى الجحيم جوانتانامو😢


    9. مكتوب على سبيل التقديم لهذه الرواية: بطل هذه الرواية شاب مصري سوداني يتسم بالبراءة والتديّن، ويعمل كمرشد سياحي في الأقصر وأسوان. كانت أقصى أحلام هذا الشاب هي الزواج من فتاة نوبيّة جميلة ليبدأ حياةً سعيدة هانئة ولكن نظام حياته المسالم والممل ينقلب رأسًا على عقب بعد مقابلة أس [...]


    10. من الاول كده . . ده رأي شخص, انت لازم تقراها بنفسك عشان تكون رأيك انت---------------------------العمل الروائي الرابع للدكتور يوسف زيدانو اقول عن يقين ان ابداع يوسف زيدان الذي شهدنا ذروته في عزازيل ثم هبوطه شيئا ما في النبطي قد استمر في الهبوطو ان وجب التنويه علي ان الإنحدار لم يصل الي مرحل [...]


    11. هذه هى الرواية الثانية التى أقراها ليوسف زيدان بعد "عزازيل".سبب اعجابى الشديد بروايات "يوسف زيدان" هى جرعة التاريخ والجغرافيا والسياسة المتداخلة مع أحداث الروايةتنتهى من الرواية وتشعر أنك قرأت على الأقل 10 ملخصات لكتب وأحداث هامة ربما لم تسمع بها من قبل أو مررت عليها مرور الك [...]


    12. رواية محال هي رواية تحكي رحلة حياة رجل مصري-سوداني بدأها في مصر والسودان حيث النشأة والحب ومن ثم الخيبات والمصاعب ليهاجر الى الخليج ثم بخارى ثم قندهار هذه هي الرواية الثالثة التي اقرأها للكاتب يوسف زيدان التي تبنى على فكرة الارتحال والعبور على محطات تاريخية وجغرافية وجلب شخ [...]


    13. اسم الروايه : محال المؤلف : دكتور يوسف زيدانالغلاف : وليد طاهراولا الغلاف مستفز بلونه الغريب الذى لا يهدف الى شىء لمصمم دار الشروق الملاكى وليد طاهر !!الروايه هى رقم اربعه فى الاعمال الروائيه للدكتور يوسف زيدان بعد ظل الافعى وعزازيل والنبطى وترتيب الروايه فى وجهه نظرى الفقيره [...]


    14. الريفيو مقسم : ماقبل الصفحة 200 ومابعد الصفحة 200ماقبل الصفحة 200أولًا : الغلاف هذا الغلاف هو أسوأ غلاف مطبوعة رأيته فى حياتى ماهذا العكّ ؟أصفر سايح على أحمر فوقهما كلمة : محال أيه ؟انتو فاكريننا ايه ؟ماعلينامبدئيًاأحب اسأل الأستاذ يوسف زيدان الروائى الكبير ، المفروض هو كروائى [...]


    15. لم تشفع لزيدان في هذه الرواية لغته الوارفة لحشد العديد من الأحداث السياسية التي مرّت بها المنطقة العربية في رواية عدد صفحاتها 244 صفحة إذ بدت تلك الأحداث مقحمة إقحاما فجا أقل ما يمكن أن يوصف به بالغريب وجدت نفسي أتساءل عن الهدف من هذه الرواية التي أظهرت آراء زيدان السياسية تج [...]


    16. محال في رأيي من اجمل ما كتب يوسف زيدان. السرد يبدأ وكان كل شي يسير برتابة اليوم العادي في حياة الشاب العربي الفقير وتشاء الصدف ان يكون هذه المرة سودانيا يعيش ويعمل في مصر في مجال السياحة. يمر بطل الرواية بأحداث كثيرة من خلال عمله لكنه لايملك الا ان يكون مثاليا اوربما ساذجا!! كل [...]


    17. ربما لن أكتب جديدًا أو مختلفًا عن هذه الرواية التي تناولها الكثيرون بالقدح . ولكني أود أن ألفت النظر إلى أنها فرصة لنتعرف على زيدان بشكل مختلف، بعيدًا عن العالم الذي كان يرسمه من قبل ويبدو فيه كل شيء مثاليًا، ويبدو الرواي معه فيلسوفًا، لكنه هنا يقلِّب بطله على "محالِ" عديدة ح [...]


    18. زيدان يجرّب نفسه في الكتابة خارج إطار الدين والمثيولوجيا والتاريخ، إنه يغامر وينجح، ولكن ليس هذا ما أبحث عنه عندما أقرأ لـ زيدان.


    19. حين أحتار دائما فى التقييم , يراودنى سؤال يمكننى أحيانا من حسم الأمر "هل سأعاود قراءة هذا الكتاب مرة أخرى ··· قريبا , أبدا ····· ? "و حين تكون الإجابة بلا فى مثل حالة هذه الرواية , تكون النجمة الواحدة هى منتهى العدل.متحيزة دائما لكل ما يخطه يوسف زيدان فى كتاب أو مدونة , لذا وجب على [...]


    20. محال بعد عزازيل والنبطي صرنا نقترب من روايات يوسف زيدان متوجسين، فالذين أحبوا عزازيل، وخاب أملهم في النبطي، تتوزعهم حماسة لعزازيل جديدة، ويتخوفون من نبطي آخر. في لقاء معه حول هذه الرواية قال يوسف زيدان أنه أراد منها تغيير الصورة عنه، أي أن يخرج من إطار الروايات التاريخية، ر [...]


    21. الرواية متلاحقة الأحداث ويتحرّك بها البطل مجهول الاسم حتى النهاية، من مكان لآخر، من السودان لأسوان للإسكندرية للإمارات لقطر لأوزباكستان لأفغانستان، لنهايته بالمعتقل. ويقابل في أثناء ذلك شخوص عديدة، ويتعرقل أثناء عمله كمرشد سياحي بأسوان بفتاة تُدعى نورا، تأسره، وتقع بينه [...]


    22. آخر ما كتب يوسف زيدان وهي من أبئس ما كتب زيدان ولم يوفق فيها مطلقا على حد وجهة نظري الشخصية البحتة ! بداياتها جيدة ثم انحرف في منتصفها ثم ختمها بخاتمة بشعة ! لم أستمتع بها بتاتا وفي أواخرها كان كل همي إني أنتهي منها وأصل للخاتمة !!


    23. لماذا نجمتين نجمة من أجل اللغة والأخرى من أجل بعض المعلومات الجغرافية أما عن باقى الرواية فالغلاف فاشل جداً والأحداث مملة بعض الشئ بالأضافة إلى أراء الكاتب الشخصية فى كلا من أحداث الدير البحرى وشخصية أسامة بن لادن وليس المعلومات الحقيقية الموثقة إلى جانب بعض الأوصاف التى ت [...]


    24. يييييييييييييييع**************************جايز يكون عنوان الريفيو غريب بس ده اللى حسة بيه دلوقتى بجد " ييييييييييييع " ، عندى احساس ناو عامل زى اللى قعد ياكل حلويات وجاتوه وتورتة وحاجات حلوة كتير وفجأة حبس بسندوتش " مش " اه وربنا مش يييييييييييييع بجد .اولا : احساسى ده جه من انى قريت الراو [...]


    25. ما جذبني في عزازيل و النبطي لم تكن الجوانب الفنية لعمل أدبي بقدر ما كانت الأجواء التي تدور فيهما الروايتين - زماناً و مكاناً. و لذلك ففي محال لم يبقى لي سوى البحث عن الجماليات الأدبية لفن الرواية و هو ما لم أجده.أكثر ما أستفزني هو إقحام المعلومات التاريخية سواء على لسان الأبطا [...]


    26. اذا ما صرفنا النظر عن الكلام المكتوب في الغلاف الخلفي للكتاب، الذي اجزم انه كتب من قبل دار النشر لا الكتاب فالقصة ليست بذالك السوء الذي يصفه بقية القراء ربما لاني لا اهتم للغة الكتابة والوصف والتشبيهات بقدر ما اهتم بالمضمون لكن اعيب على الكاتب شيئين اولها التعبيرات الجنسية [...]


    27. تكسرت أمواج لغة زيدان العاتية أمام حبكته الروائية الضعيفة .في رواية محال لا شيئ جميل الا تلك اللغة التي ينبض بها الكاتب شخصيات مقحمة على الرواية ونص مطول ولغة عامية لا ترقى لاسلوبه نفس التكنيك الفني الذي استخدم في (النبطي) مع مراعاة عدم الملاءمة في روايته هذهرواية تشفع لها ف [...]



    28. أحب أن أنقل ملاحظاتي التي سجلتها بعقلي الذي محله القلب ولا أعتبرها نقدا أنقل كما كتبت بلا تعديلات ولتسامحوا خروجي عن الأدب فالعصمة لا تكون إلا لنبي كما تعلمون # "كرهت يوسف زيدان الليلة الماضية، كرهت "مُحال" أو "مِحال" أو "مَحال"، كرهتهم عند الصفحة 150، فقدت كل تعاطف مع بطل الروا [...]


    29. الي تلك الديار التي انكرتني وأهملتني ليس لي سواكي وطن وليس لي غيرك سبيلطال الأمد وطالت معه غربتي واليك احن مهما كانت تهمتي واقعيه هي الي أبعد حد شتان ما بين البدايه الساحرة لشاب كل حلمه وطموحه ان يحي كا انسان وتصدم في نهايه الروايه لتشاهد فيها ما لا تتخيل من فجر وفحش طال ذ [...]


    Leave a Reply

    Your email address will not be published. Required fields are marked *